مجتمع العالم العربي

مغنون وكتاب وممثلون .. نجوم رحلوا في 2018 وتركوا فراغًا في قلوبنا

0 200

اقتربت نهاية العام الحالي 2018، ساعات قليلة ونصل الي رأس السنة؛ عام حصد الكثير من الأسماء الهامة ليس فقط في عالم الفن، بل من كل المجالات سواء كانت شخصيات أدبية أو إعلامية او إنسانية.

كان سماع خبر وفاة البعض صدمة شديدة للمتلقي لصغر سنه، شباب في مقتبل العمر وافتهم المنية إما بسبب مرض خبيث تمكن منهم، أو بسبب حادث سير.

والبعض الآخر شخصيات طاعنة في السن كبيرة في المقام، فكان سماع خبر وفاتهم يثير في قلوبنا الشجن والحنين لزمن جميل عشنا فيه معهم ومع أعمالهم الفنية الخالدة التي أثروا بها الحياة المصرية والعربية والعالمية .

ريم بنا ( ديسمبر 1966 – مارس 2018):

ريم بنا

مغنية وملحنة فلسطينية – صوت المقاومة

كل من تابع ريم علي حساباتها علي مواقع التواصل الاجتماعي، كان يأخد جرعة صباحية من الأمل والحب من سيدة قاومت المرض الذي افترسها عشر سنوات، ولكنه لم يقترب من روحها وحماسها المتأجج للوطن وللحياة، حتي عندما كانت تنشر صورا لها وهي حليقة الرأس، لم يخفت بريق عينيها وظلت كلماتها تبث الأمل في غد نشيده الحرية .

كما يقول المثل ” ابن الوز عوام “، كانت ريم ابنة الشاعرة الفلسطينية ” زهيرة صباغ ” فشقت طريقها في سن مبكرة جدا، وهي طفلة لم تتخطي العشر سنوات، وأثقلت موهبتها بالدراسة، حيث التحقت بالمعهد العالي للموسيقي بموسكو، وهناك تعرفت بزوجها الملحن الأوكراني ” ليونيد اليكسيانكو”، والذي أنجبت منه بناتها الثلاث.

لم تكن تغني فقط ولكنها كانت تكتب معظم أغنياتها، كما لحنت قصائد لكبار الشعراء أمثال : ” محمود درويش – سميح القاسم – زهيرة صباغ “.

كتبت قبل وفاتها :

كوني صامدة كالجبال … لا تغادري إلا وأنت واقفة كفارسة في المعرك
لا تسلمي الأعداء جسدك … لا تمنحي الحاسدين فرحة رحيلك
كوني السيف علي الظلم … كوني الحلم
كوني صوت الفقراء ودموعهم في الليال الباردة
كوني ما شتي ان تكونين الآن … لكن لا تنكسري أمامي.

آخر أعمالها :

■ سلسلة حلقات ” خاطرة في القاطرة ” وهي من وحي تجربتها الإنسانية ومعاناتها مع المرض، علي قناة يوتيوب.
■ كانت ريم قد سجلت آخر ألبوماتها قبل وفاتها بأيام قليلة، بالرغم من أن الشلل كان قد تمكن منحبالها الصوتية، ليطلق في عدد من المدن العربية مثل بيروت وعمان بعد شهرين من وفاتها، تضمن الألبوم 15 أغنية من تأليفها كلهم عدا واحدة فقط .

التكريمات التي حصلت عليها :

■ عام 1994 علي تكريم شخصية العام وحصلت علي لقب ” سفيرة السلام ” في إيطاليا .
■ حصلت علي شخصية العام في تونس عاملين متتاليين 97 و 98.
■ حصلت علي جائزة فلسطين للغناء العام عام 2000.
■ آخر التكريمات كان عام 2013، حيث حصلت علي جائزة ابن رشد للفكر الحر .

د/ أحمد خالد توفيق ” يونيو 1962 – أبريل 2018 “:

دكتور أحمد خالد توفيق

طبيب وأديب ومترجم مصري

من حوالي خمس سنوات كنت في زيارة لمعرض الكتاب الدولي بأرض المعارض بمدينة نصر لمقابلة صديقة وفي أثناء بحثي عنها وجدت زحامًا شديدًا جدًا من الشباب بنين وبنات حتي أن الشخصية الملتفين حولها لم استطع رؤيتها من شدة التدافع، وكان هذا الذي يجلس علي الكرسي ليوقع علي كتابه هو الدكتور ” احمد خالد توفيق “،في الحقيقة كنت لم أكن من قراءه ولذلك كان اندهاشي من كل هذا الحب، حتي انتي اشتريت له رواية ” السنجة “يومها كي أحل لغز هذا الكاتب المحبوب.

انفرد بكتابة روايات الرعب فكان أول كاتب لهذه النوعية علي مستوي الوطن العربي، وحقق شهرة واسعة من خلالها، وأصبح له شعبية بين الصغار والشباب الذين أحبوا أسلوبه الذي تميز بالتشويق والإثارة، وانبهروا بشخصياته في سلسلة ما وراء الطبيعة ” رفعت إسماعيل ” ” عبير” ” سالم وسلمي “..إلخ.

أهم مؤلفاته :

▪ سلسلة ” ما وراء الطبيعة ” و ” فانتازيا ” و ” سافاري” و ” روايات عالمية للجيب ” .
▪ رواية ” يوتوبيا – مثل ايكاروس – السنجة
▪ مجموعة مقالات : ( قهوة باليورانيوم – شاي بالنعناع – الغث من القول – زغازيغ – فقاقيع ).
▪ مجموعات قصصية : ( الغرفة رقم 207 – حظك اليوم – الآن نفتح الصندوق ).
▪ ترجمات : ( نادي القتال – ديرمافوريا – عداء الطائرة الورقية ).
والعديد من الأعمال التي لا يمكن حصرها، فاستحق عن جدارة لقب ” العراب ” وكتب الشباب علي قبره ” جعل الشباب يقرؤون ” فقد كان خبر وفاته صدمة وكانت جنازته مهيبة.

من أقواله:

▪ الشيء الذي يجعل لحياتك قيمة، هو أنك لم تعد هنا !! هناك معنى رمزي لاختفائك.
▪ أحيانا تحتاج إلى تجاهل الحياة، تجاهل أحداث، تجاهل أشخاص، تجاهل أفعال، تجاهل أقوال .. عود نفسك علي التجاهل الذكي فليس كل أمر يستحق وقوفك .
▪ أحيانا يساعدنا الآخرون بأن يكونوا في حياتنا فحسب .
▪ أتمني أن ابكي وارتجف والتصق بواحد من الكبار، لكن الحقيقة القاسية هي أنك الكبار!! أنت من يجب أن يمنح القوة والأمن للآخرين.
▪ ستكون مشاهد جنازتي جميلة ومؤثرة، لكن لن أراها للأسف!!..برغم أنني سأحضرها بالتأكيد.

كان خبر وفاته صدمة كبيرة لجماهيره العريضة التي شيعت جنازته جموع الشباب من قراءه.
كانت الوفاة نتيجة أزمة صحية طارئة عن عمر يناهز الخامسة والخمسين، والمثير للجدل هو انه كان قد تنبأ بتاريخ وفاته قبل ذلك بحوالي سبع سنوات، في مقال ” قهوة باليورانيوم ” التي كان قد كتبها في مجلة الشباب.
وتحققت أمنيته في أن يقال عنه بعد وفاته : ” جعل الشباب يقرؤون”.
رحم الله رجلا كان إنسانا قبل أن يكون طبيبا، وكان صادقا قبل أن يكون كاتبا.

مديحة يسري ” ديسمبر 1921 – مايو 2018 “:

مديحة يسري
فنانة ومنتجة مصرية من جيل الأربعينيات – سمراء النيل 

أيقونة من أيقونات الزمن الجميل، جمال هادئ وطلة لها مذاق خاص تمتعت به تلك السيدة طيلة حياتها، فنانة من جيل الأبيض والأسود بشياكتها واناقتها حتي في آخر لحظاتها.

اول ظهورها كان في مشهد من فيلم ” ممنوع الحب ” بترشيح من المخرج ” محمد كريم “، كان موسيقار الأجيال ” محمد عبد الوهاب ” يغني فيه وهي تظهر مبتسمة فقط دون أن تتكلم .

ملامح شرقية وقوام ممشوق وحضور وقبول، كلها مقومات جعلتها في صفوف نجمات جيلها وهي في سن مبكرة .

غني لها الموسيقار الراحل فريد الاطرش في فيلم ” لحن الخلود ” ، يا مالكة القلب في ايدك ده عيد الدنيا يوم عيدك، والتي كتبت خصيصا لها، وكانت تحرص علي سماعها يوم ميلادها كل عام.

كانت حريصة في السنوات الأخيرة من عمرها علي الاعتكاف بمسجد السيدة نفيسة طوال شهر رمضان، الي جانب الأعمال الخيرية التي تبنتها في حياتها.

مديحة يسري ومحمد فوزي

أشهر زيجاتها كانت من الفنان والموسيقار خفيف الظل “محمد فوزي “، الذي استمر عشر سنوات، أنجبت منه بنت وولد، الابنة توفت وهي في شهورها الأولي، وابنها” عمرو ” توفي في العشرينات من عمره اثر حادثة وسبب ذلك صدمة كبيرة لها.

أسست مع وزوجها محمد فوزي شركة الأسطوانات ” مصرفون”، والتي كانت الوحيدة من نوعها في مصر في ذلك الزمن، والتي خضعت للتأميم في عام 1956، فكانت صدمة كبيرة اخري لهما.

أهم أعمالها:

▪ فيلم “الافوكاتو مديحة – إني راحلة – اه من حواء – فاطمة وماريكا وراشيل – الخطايا – لا تسألني من أنا – أيوب – الإرهابي ” .
▪ مسلسل ” لؤلؤ واصداف – هوانم جاردن سيتي ” الجزء الاول والثاني – يحيا العدل “.
▪ أنتجت عدد من الافلام الناجحة منها : ” الافوكاتو مديحة – صغيرة علي الحب – السيرك – اعترافات زوج – دلال المصرية “.
عانت في الفترة الأخيرة من أمراض الشيخوخة والتي دخلت علي إثرها مصحة للعلاج الطبيعي والرعاية الصحية، ووافتها المنية وهي في عمر يناهز97 عاما.

ماهر عصام ” اكتوبر 1979 – يونيو 2018 ” :

ماهر عصام

فنان مصري شاب

كان طفلا موهوبا منذ الصغر، اشترك في عدد من الأعمال السينمائية والتليفزيونية : مثل فيلم ” التعويذة – اليوم السادس – فوزية البرجوازية ” ومسلسل ” البشاير – كابتن جوده “، ولكن دوره في فيلم ” النمر والأنثى ” مع النجم الكبير ” عادل إمام ” و النجمة ” أثار الحكيم “الذي لعب دور ابنها ” تامر “المشاغب خفيف الظل، الذي يعرف كلمة السر للعصابة ” السيكو سيكو “، هو الدور الذي اشتهر به علي وجه الخصوص، وبهذه الجملة تحديدا.

اختفي قليلا عن الأضواء ثم قدم بعد ذلك وهو في سن الشباب أدوارا اضفي عليها من روحه المرحة، فمثلا دوره في مسلسل ” لدواعي أمنية ” الذي كان من بطولة الفنان الكبير الراحل ” كمال الشناوي ” و” ماجد المصري ” .

كما استعان به الزعيم عادل إمام في مشهدين فقط في مسلسل ” فرقة ناجي عطالله ” الذي عرض في شهر رمضان عام 2013 ولاقي نجاحا كبيرا.

قدم بعدها بعض الأدوار الصغيرة في أعمال تليفزيونية وسينمائية مثل :
مسلسل: ( ام كلثوم – الملك فاروق – الجماعة – عفاريت محرز – عبودة ماركة مسجلة – قضية نسب – وجه القمر ).
افلام : ( الآخر- هي فوضي – جواز بقرار جمهوري – جاي في السريع – صرخة نملة – 18 يوم – قلب الأسد – سالم ابو اخته).

ولكن ظل دوره في “النمر والأنثى”، علامة في مشواره الفني .

مشوار فني قصير لفنان شاب لم يحظ باهتمام القائمين على صناعة الدراما، توفي بعد ان أصيب بنزيف في المخ وهو لم يتجاوز سن الأربعين، ولم يكن قد تزوج بعد .

آمال فريد ” فبراير 1938 – يونيو 2018:

آمال فريد
فنانة مصرية من جيل الخمسينات

إنسانة رقيقة تحمل قسمات وجهها براءة وبساطة، شخصية عفوية مهذبة تجبر كل من يتعامل معها علي احترامها .

للآسف لم تكن محط اهتمام وسائل الإعلام المختلفة إلا في الشهور الأخيرة من حياتها، آمال فريد التي كانت بطلة افلام عبدالحليم حافظ لعدة مرات.

كانت منذ الطفولة تشارك في برامج الأطفال ” بابا شارو ” في الإذاعة، وكان أول وقوف لها امام كاميرات السينما، من خلال فيلم ” موعد مع السعادة ” عام 1954 في دور” نسمة ” شقيقة ” إحسان – فاتن حمامة “.

وفي العام التالي 1955 لعبت دور البطولة أمام العندليب الأسمر في فيلم ” ليالي الحب”، وتوالت بعدها أدوارها المتميزة في افلام تعرض حتي يومنا هذا ونتابعها بكل شغف مثل : ( بنات اليوم – احنا التلامذة – ام رتيبة – بداية ونهاية – التلميذة – أنا وبناتي – حكاية جواز).

كما قدمت مجموعة افلام مع نجم الكوميديا الراحل الكبير الفنان “إسماعيل يس “: ( حماتي ملاك – إسماعيل يس في الطيران – إسماعيل يس في جنينة الحيوانات – امسك حرامي ).

كانت تجسد في الأدوار التي تلعبها شخصية الفتاة الرقيقة المحبة والتي تشبه شخصيتها الحقيقية علي ارض الواقع، ولا ننسي لها دورها في فيلم ” حماتي ملاك ” الزوجة التي تنصاع لنصائح والدتها ” ماري منيب” كي تكسب قلب زوجها ” يوسف فخر الدين”، كم كانت خفيفة الظل وكم كان نطقها لاسم زوجها ” أنور ” كله أنوثة ورقة.

كانت تضع لنفسها محاذير وخطوط حمراء لا تتجاوزها، فكانت ترفض مشاهد القبلات ولمس الأيدي، في حوارها الأخير ذكرت كم كانت تخشي من ناظرة مدرستها الثانوية ومن أمها التي كانت تعطيها أجرها بالكامل وتكتفي فقط بمصاريف إنتقالاتها من والي المدرسة.

تزوجت في الستينات وسافرت مع زوجها الي روسيا وتركت الفن بناء علي رغبتها ، ودون تدخل من اي شخص واختارت أن تكون ربة بيت، لم تنجب ولكنها كانت راضية جدا غير ساخطة، وكان ابن اخيها هو من يدير باله عليها وعلي شؤونها.

ورحلت في هدوء، فنانة أخري من زمن الفن الجميل الراقي .

مي سكاف :” أبريل 1969 – يوليو 2018 “:

مي سكاف

فنانة وممثلة سورية

كانت بدايتها أثناء دراستها ” أدب فرنسي ” بجامعة دمشق، حيث قدمت العديد من العروض المسرحية التي لفتت من خلالها أنظار المخرجين منهم : المخرج السينمائي “ماهر كدو ” والمخرج ” عبداللطيف عبد الحميد ” الذي قدمها في دور “تيما ” من خلال مسلسل ” العبابيد”.

انطلقت بعدها وقدمت العديد من الأعمال الدرامية الناجحة وتنوعت أدوارها بين أدوار تاريخية وأدوار معاصرة .

أهم أعمالها :

( الولادة من الخاصرة – عمر – الحور العين – ربيع قرطبة – خان الحرير).

محمد شرف ” فبراير 1963 – يوليو 2018 “:

محمد شرف
ممثل وكوميديان مصري 

اشتهر الفنان القدير محمد شرف وعرف في الوسط الفني باسم اول شخصية لعبها في مسلسل ” أرابيسك “، دور “سامبو” وصار اسمه الأكثر تداولا .

توالت بعدها الأعمال والنجاحات، واستطاع أن يترك بصمة في كل دور قدمه حتي و لو كان مشهد واحد فقط.

أهم أعماله :

▪ فيلم 《 الرهينة 》مع النجم ” أحمد عز”، والذي لعب فيه دور ” عماد ” الذي أصبحت كل الجمل التي قيلت علي لسان هذه الشخصية مأخوذة ك” كوميكس” علي مواقع التواصل الإجتماعي المختلفة.

▪ مجموعة أفلام ناجحة مع نجم الكوميديا المصري ” أحمد حلمي” :
《 زكي شان 》 ودور بيومي الحرامي .
《 ظرف طارق 》ودور بسيوني الحيوان .
《 جعلتني مجرما 》 المعلم مشمش .
《 آسف على الإزعاج 》 قام فيه بدور ” نسيم – رجل ضعيف البصر “، وهي شخصية مزج فيها الكوميديا بالتراجيديا بحرفية شديدة، فاستطاع ان يجعلنا نضحك ونبكي في نفس الوقت .
《 إكس لارج 》صبري البواب.
▪ فيلم 《 صباحو كدب 》مع نجم الكوميديا ” أحمد آدم “، والذي لعب فيه دور ” شفيق” صديق البطل ” نعناعة الأعمى “والذي يستغل عاهة وثقة صديقه به، فخان الامانة، والكثير من المواقف التي أتقن في أداءها مما جعلنا نكره هذا النموذج من الأصدقاء.

عند حصر أعمال الراحل نجد أنه كان يدقق جدا في اختياراته حتي ولو كان دورا صغيرا، فجاءت كلها متميزة مضيفا إليها حسه الكوميدي العالي .

عاني في السنوات الأخيرة من مشاكل صحية في القلب، الذي توقف عن النبض في 27 من يوليو بمسقط رأسه بالإسكندرية.

أنفق كل ما يملك خلال فترة مرضه، وعاني من قلة اهتمام الوسط الفني سواء بإسناد أدوار له، أو حتي مساعدته في نفقات العلاج المكلفة.

هياتم ” يوليو 1949– يوليو 2018 ” :

هياتم
راقصة وممثلة مصرية 

بدأت مسيرتها علي مسارح الإسكندرية مسقط رأسها، ومنها الي الرقص في الافراح الشعبية، ثم دخلت عالم السينما بعدة أفلام، يمكن تصنيفها علي انها ممثلة إغراء، حيث اشتهرت بتقديم أدوار الفتاة اللعوب، وكذلك الرقص ضمن أحداث الفيلم رغم اعتزالها الرقص.

أهم أعمالها :
▪ فيلم 《 غريب في بيتي – المتسول – الصبر في الملاحات – عفوا أيها القانون – علي بيه مظهر و 40 حرامي – قضية سميحة بدران – زيارة السيد الرئيس – احكي يا شهرزاد – يوم مالوش لازمة – كنغر حبنا – يجعلو عامر 》.
▪ مسلسل 《 المال والبنون – الرحايا – الباطنية – عرفة البحر – الشك – ساحرة الجنوب – ستات قادرة 》.
▪ مسرحية 《 بداية ونهاية – الصعايدة وصلوا – العسكري الأخضر – هات وخد 》.

سبب وفاتها يحيط به الغموض، فهناك من يقول انها أصيبت بسرطان الدم، لكن لا أحد يعرف بالتحديد سبب الوفاة المفاجئ والتكتم الذي احيط بالخبر.

ياسر المصري ” نوفمبر 1970 – أغسطس 2018 ” :

ياسر المصري

ممثل أردني الجنسية

اشتهر الراحل بأدائه للأدوار التاريخية والبدوية، والتي ساعدته ملامحه وصوته الرخيم علي تقديمها كما يجب أن تكون.

أهم أعماله :

▪ مسلسلات تاريخية : 《 رايات الحق – رايات العربا – عناقيد النور – مالك بن الريب – شوق – هارون الرشيد 》..
▪ كما شارك في السنوات الأخيرة من عمره الفني القصير في أعمال مصرية سواء كانت سينمائية مثل فيلم ” كف القمر “، للمخرج خالد يوسف، والذي قدم من خلاله شخصيتين هما ” ضاحي الاب والابن “، وبرع جدا في أداء اللهجة الصعيدية .
أو درامية مثل ” مسلسل الجماعة الجزء 2 ” قدم من خلاله شخصية الزعيم جمال عبدالناصر.
مسلسل : 《 تحت الأرض – دهشة – اريد رجلا – العهد – أمر واقع 》.

توفي اثر حادث أليم، حيث كان يساعد في إنقاذ سيارة معطلة، فاصطدمت به، ورغم انه تم نقله سريعا الي المستشفي، ولكن القدر لم يمهله.

جميل راتب ” نوفمبر 1926 – سبتمبر 2018 ” :

جميل راتب

ممثل مصري عالمي قدير

فنان عظيم أمتعنا طوال عدة عقود بأعمال فنية متميزة، مسيرة بدأت في فرنسا حيث كان يدرس الحقوق هناك، وله عدة أفلام باللغة الفرنسية التي كان يجيدها بطلاقة، ولولا عودته الي مصر في سبعينات القرن الماضي، لأصبح علي نفس القدر من شهرة وعالمية زميله الفنان المصري الراحل ” عمر الشريف “، والذي عمل معه في الفيلم الأمريكي الشهير ” لورانس العرب ” عام 1962.

جميل راتب فيلم لوارنس العرب

أول أعماله التي قدمها في مصر، كان عام 1956 فيلم ” أنا الشرق “، وكتب اسمه علي أفيش الفيلم ” الوجه المصري الجديد ونجم المسرح الفرنسي .

عاد الي فرنسا مرة أخرى، ثم رجع نهائيا في أوائل السبعينات الي مصر ليقدم دورا في مسرحية ” دنيا البيانولا ” بترشيح من مخرجها الفنان الكبير ” كرم مطاوع ” .

أنطلق بعدها ليقدم ادوارا متعددة في السينما والتليفزيون، وخاصة بعد أن تغلب على مشكلة طلاقة اللغة العربية، كونه عاش ما يقرب من ثلاثين عاما في فرنسا.
اهم أعماله :
▪ افلام : 《 علي من نطلق الرصاص – الصعود الي الهاوية – شفيقة ومتولي – – حب في الزنزانة – الكيف – البداية – البريء – طيور الظلام – تيمور وشفيقة – ليلة البيبي دول – جنينة الأسماك 》.
▪ مسلسلات : 《 احلام الفتي الطائر- وقال البحر – غدا تتفتح الزهور – الزوجة اول من يعلم – الراية البيضا – زيزينيا – كلام رجالة – حارة اليهود – شمس – بالحجم العائلي 》.
▪ قدم مع سيدة الشاشة العربية ” فاتن حمامة ” العديد من الأعمال المتميزة :
فيلم : ” ولا عزاء للسيدات – حكاية وراء كل باب “.
مسلسل : ” ضمير أبلة حكمت – وجه القمر “.

كما قدم الكثير من الأعمال الناجحة مع الفنان ” محمد صبحي “، حيث كانت تجمعهم علاقة قوية، وتفاهم كبير، فقدما معا مسلسل ” رحلة المليون ” الذي جسد فيه جميل راتب شخصية ” لطفي الدمنهوري “، التي كان بينها وبين سنبل صراع طويل استمر في الجزء الثاني من المسلسل الذي حمل إسم ” سنبل بعد المليون “.

واستمر التعاون بينهما في سلسلة ” يوميات ونيس ” بأجزاءها الثمانية، حيث لعب دور ” أبو الفضل ” والد ونيس، كما لعب نفس الدور في المسرحية التي حملت نفس الإسم.

ومسلسلات اخري أيضا مع محمد صبحي : 《 فارس بلا جواد – عاش في الغيبوبة – أنا وهؤلاء 》.
ظل يعمل لآخر لحظة في حياته وكان دوره في مسلسل ” بالحجم العائلي ” مع الفنان الكبير ” يحيي الفخراني ” الذي عرض في شهر رمضان الماضي، هو آخر ما قدم للتليفزيون، وقد اداه وهو يجلس علي كرسي متحرك.

نالت الشيخوخة منه ومن احباله الصوتية وفارق دنيانا وقد جاوز عمره الثانية والتسعين، بعد رحلة طويلة من العمل الفني المشرف، الذي سيخلد إسمه كلما تعاقبت الأجيال.

نعت الفقيد السفارات الأمريكية والإنجليزية والفرنسية .

رشيد طه ” سبتمبر 1958 – سبتمبر 2018 “:

رشيد طه

مطرب وملحن جزائري الجنسية

تخصص رشيد طه في غناء الراي الجزائري، وخرج به من المحلية الي العالمية، بمزج الراي بموسيقي الروك اند رول، من خلال الفرقة ” بطاقة إقامة ” التي أسسها مع مجموعة من أصدقاءه في بلد المهجر” فرنسا ” والتي كانت تقدم حفلاتها في نوادي صغيرة ، كانت أغنياته تعبر عن الغربة والمشاكل التي يتعرض لها المهاجرون من تهميش وعنصرية وفقر.
لم يكن وصوله للشهرة بالشيء الهين، فلقد حفر في الصخر كي يلمع اسمه ويصبح المطرب الأشهر في تاريخ الجزائر وفرنسا .
أهم أعماله:

▪ يا رايح وين مسافر
▪ عبدالقادر
▪ اوليه اوليه

رشيد طه والشاب مامي والشاب خالد

قدم العديد من الدويتوهات الناجحة مع نجوم جزائريين أمثال : فضيل والشاب خالد والشاب مامي.
كشفت المصادر بعد وفاته المفاجئة بأزمة قلبية، بأنه كان يعاني من متلازمة ” أرنولد كياري”، وهو مرض يسبب تشوه خلقي بالمخ ويؤثر علي التوازن ويسبب اضطرابات عصبية.
كان قد أصيب بهذا المرض الوراثي ” نتيجة زواج الأقارب “،وهو في السابعة والعشرين من عمره، واجري العديد من العمليات الجراحية في سرية تام.
كان يمتلك حضور طاغي علي المسرح، واتخذ لنفسه ستايل مميز في الملابس التي يرتديها ” القبعة ” والسيجار.
رحل في هدوء تاركا تراثا موسيقيا عظيما، سيظل خالدا لأجيال قادمة.


عطيات الأبنودي ” اكتوبر 1939 – اكتوبر 2018 “:


مخرجة وكاتبة ومنتجة وممثلة مصرية 

رائدة سينما الافلام التسجيلية النقدية ” الغاضبة “.

الاسم الحقيقي : عطيات عوض محمود خليل .

اسم الشهرة : عطيات الأبنودي،

لم تكن السينما مجال دراستها، فهي حاصلة علي ليسانس الحقوق من جامعة القاهرة، ولكن حلم طفولتها ظل يداعبها حتي التحقت بالمعهد العالي للسينما وحصلت علي منحة للدراسة في بريطانيا ” بمدرسة السينما والتليفزيون “، لتفوقها وشغفها الذي لا حدود له .

كانت الزوجة الأولي للشاعر الراحل الكبير ” عبدالرحمن الأبنودي “، وحتي بعد طلاقهما ظلت تحمل اسمه .

لم تكن قادرة علي الإنجاب، ولكنها تبنت ” أسماء يحيي الطاهر ” إبنه الكاتب الراحل ” يحيي الطاهر”، الذي توفي في حادث سير تاركا أسماء طفلة صغيرة، فقامت عطيات برعايتها ومارست امومتها التي حرمت منها معها.

أسست شركة لإنتاج أفلامها تحت اسم : ” أبنود فيلم “.

تناولت في أفلامها التسجيلية القصيرة التي تتراوح مدتها من “11 إلي 16 دقيقة “، حال المجتمع وأوجاع البسطاء وأحلامهم، كفاحهم ونماذج إيجابية بسيطة ومشرفة.

لم يكن طريقها مفروشا بالورود، فلقد عانت كثيرا من مضايقات علي اعتبارها تشوه صورة المجتمع المصري، بإبرازها وتسليط الضوء علي سلبيات كثيرة بالصوت والصورة .

أهم أعمالها:
▪ حصان الطين 1971 :
أول أفلامها التسجيلية، والذي حصد العديد من الجوائز الدولية سواء عربية او أوروبية.
▪ اغنية توحة الحزينة 1972 .
▪ سوق الكانتو 1973 .
▪ ساندوتش 1975.
▪ التقدم الي العمق 1979 .
▪ الأحلام الممكنة 1982 .
▪ راوية 1995 .
▪ بطلات مصريات 1997 .
التكريمات التي حصلت عليها :
مهرجان الفيلم الإفريقي في نيويورك .
آخر تكريم لها كان من مهرجان أسوان الدولي لأفلام المرأة .
توفت بعد صراع طويل مع المرض، ورحلة طويلة من الكفاح والنجاحات التي توجت مسيرة عطاءها بحب وتقدير محبي فنها الذي تخطي المحلية.

The post مغنون وكتاب وممثلون .. نجوم رحلوا في 2018 وتركوا فراغًا في قلوبنا appeared first on أراجيك.

موقع اوبسج – مجتمع الآراء والاقتراحات والمراجعات بالعالم العربي

اترك تصويتك

0 نقطة
Upvote Downvote

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Log in

Or with username:

Forgot password?

Forgot your password?

Enter your account data and we will send you a link to reset your password.

Your password reset link appears to be invalid or expired.

Log in

Privacy Policy

Close
of

Processing files…